انتشار التعاطي للمخدرات وسط الشباب من أصول مسلمة

معطيات مخيفة ومستقبل مجهول،ملاحظات أسجلها،ويشاطرني الرأي العديد من المهتمين بواقع الهجرة ليس فقط في الدنمارك وإنما في كل الدول الإسكندنافية. ظاهرة التعاطي للمخدرات ،أصبحت متفشية بشكل مخيف،وتهدد مستقبل الشباب من جنسيات مختلفة.وأعتقد آن الأوان ليتجند الجميع لمعالجة الظاهرة،المسؤولية تتحملها جهات متعددة الأسر بالدرجة الأولى التي يجب أن تفتح أعينها قبل فوات الأوان.منظمات المجتمع المدني ،والتي يجب أن يكون موضوع انتشار التعاطي للمخدرات من المواضيع التي يجب أن تناقش،المساجد يجب أن تنخرط هي كذلك في مناقشة الظاهرة وتكون خطب الجمعةمناسبة لتنبيه الجميع لخطورة انحراف الشباب وتعاطيه للمخدرات.القنوات الإعلامية يجب ،أن تتحمل المسؤولية وتناقش الظاهرة بجدية من خلال ندوات يشارك فيها فعاليات سياسية وجمعوية لأتباع

الوضع خطير جدا ،مند مدة وأنا أتجرأ دائما للحديث مع نمادج من الشباب من أصول مسلمة تتعاطى للمخدرات،وهي فرصة أنتهزها لتوجيه النصيحة وتحديرهم من تبعات التعاطي للمخدرات،قد أجد آذانا صاغية في غالب الأحيان لكن هذا غير كاف.ويتطلب تجند الجميع لمحاربة الظاهرة وذكر الآثار الخطيرة على الأشخاص المدمنين.اليوم في ظل الإنتشار المهول للتعاطي للمخدرات ،يفرض دق ناقوس الخطر،وعدم تضييع الوقت ،فالعديد من الأرواح قد رحلت بسبب هذه الآفة الخطيرة التي تهدد آلاف الشباب ،والتعاطي لكل أنواع المخدرات لم يعد مقتصرا على الشباب ،بل أصبحت العديد من الشبات

يتعاطين هن كذلك لكل أنواع المخدرات.وعلى الجميع أن يفكر في مستقبل جيل من الشباب والشابات ازدادوا وترعرعوا في الدنمارك،أصبحوا مدمنين لا مستقبل لهم وصاحب غالبيتهم الفشل في الدراسة

إذا آن الأوان لكي يتجند أئمة المساجد لمناقشة هذه المعضلة ومحاولة إيجاد حلول لها،وهذه ليست مسؤولية المساجد وحدها ولكن جمعيات المجتمع المدني السياسيون من أصول مسلمة .إن الوضع خطير  وإثارة هذا الموضوع مهم ،انطلاقا مما يجري والملاحظات التي سجلتها منذ مدة 

سنعود لمواصلة الحديث في الموضوع

حيمري  البشير كوبنهاكن الدنمارك

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About البشير حيمري 957 Articles
البشير حيمري - كوبنهاجن الدنمارك

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*