هزائم الحوثيين تتوالى مع تقدم “ألوية العمالقة” وتحرير مناطق استراتيجية في مأرب

تاريخ النشر الأصلي: 13 يناير، 2022

هزائم الحوثيين تتوالى مع تقدم ألوية العمالقة وتحرير مناطق استراتيجية في مأرب

تواصل قوات ألوية العمالقة الجنوبية، انتصاراتها الميدانية في مديرية حريب جنوب محافظة مأرب، شرق اليمن، وذلك عقب معارك شرسة مع الحوثيين. وقال مصدر عسكري، إن قوات العمالقة وسعت من مكاسبها مع دخول عملية “حرية اليمن السعيد” يومها الثاني حيث حررت جبل “الفليحة” الاستراتيجي وبلدة “سليل” وتهاجم بلدة “شقير” في المحور الشرقي من مديرية حريب بمأرب المتاخمة لمحافظة شبوة. وأوضحت أن “ألوية العمالقة الجنوبية تستمر في التقدم من محور ثان صوب جبهة ملعاء فيما تفرض طوقا محكم على مدينة حريب في المديرية التي ذات الاسم”. ووفقا للمصدر فإن “قوات العمالقة دفعت بتعزيزات جديدة إلى شبوة قادمة من الساحل الغربي بهدف دخول خط المعركة مع مليشيات الحوثي في مديرية حريب والتي تشهد أعنف المعارك بين الطرفين”.

وتستميت مليشيات الحوثي في حريب التي كانت نقطة انطلاق لعملياتها البرية صوب مدينة مأرب، قبل أن تباغتها قوات العمالقة بهجوم خلفي على أهم خطوط إمدادها. وتوقع وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني إعلان مديرية حريب محررة بالكامل خلال الساعات المقبلة. وأكد الإرياني على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، على “استمرار تقدم قوات العمالقة في شمال وشرق حريب خصوصا صوب جبهة ملعا في ظل انهيارات غير مسبوقة وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف مليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا”. وأشار إلى أن “بقايا عناصر مليشيات الحوثي الإرهابية باتت محاصرة في مركز مديرية حريب، وأنه بات هنا ساعات تفصلنا عن إعلانها مديرية محررة بالكامل”. وأوضح المسؤول اليمني أن “جميع مديريات محافظة مأرب وكل شبر من تراب اليمن على موعد مع النصر”، مباركا انتصارات ألوية العمالقة والجيش والمقاومة ضمن العملية العسكرية “حرية اليمن السعيد”، التي تشمل مختلف جبهات القتال.

كما ثمن دعم وإسناد قوات تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والمشاركة الإماراتية الفاعلة في معركة استعادة الدولة اليمنية وإسقاط الانقلاب، والذي لعب دورا رئيسيا في تحقيق الانتصارات في مختلف الجبهات. وكانت قد أعلنت قوات ألوية العمالقة تعلن تحرير جميع مديريات محافظة شبوة باليمن، وتطهيرها من الحوثيين، الاثنين. وجاء تحرير شبوة بالكامل، بعد أن كانت قوات ألوية العمالقة الجنوبية قد سيطرت على معسكر كتيبة الدبابات في مديرية عين، وهي آخر معاقل الحوثيين في محافظة شبوة، الأحد. وأعلنت قيادة ألوية العمالقة استكمال المرحلة الثالثة من عملية “إعصار الجنوب” بتحرير مديرية عين في اليوم العاشر من العمليات، وبذلك تم تحرير جميع مديريات محافظة شبوة بالكامل. وجاء في بيان القيادة: “إن الفضل والمِنّة لله تعالى وحده؛ ونشكر أبطال ألوية العمالقة الجنوبية على جَلَدِهم وتضحياتهم ونشكر التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومساندة دولة الإمارات العربية المتحدة.”.

وأضاف البيان: “ونسأل الله الرحمة لشهدائنا الأبرار كما نسأله تعالى أن يمُن بالشفاء العاجل على أبطالنا المصابين ،وندعو أبناء شبوة الأبية لإعادة تنظيم صفوفهم بقيادة عوض محمد عبدالله العولقي للدفاع عن محافظتهم، لأن الوطن الذي لا نحميه لا نستحق العيش فيه”. وجاءت سيطرة ألوية العمالقة على معسكر كتيبة الدبابات بعد وقت قصير على دخولها مركز مديرية عين في شبوة، على حدود محافظة مأرب. وكانت ألوية العمالقة بدأت هجومها على المديرية من منطقتي الساق ومجبجب. ووسط تقدم ألوية العمالقة فجرت ميليشيات الحوثي العبارات والجسور الصغيرة في “عقبة القنذع” الرابطة بين محافظتي شبوة والبيضاء لعرقلة تقدم قوات العمالقة. ويأتي هذا الهجوم من قبل ألوية العمالقة بعد أن نجحت في تحرير مدينة بيحان، غربي محافظة شبوة إثر تحريرها من ميليشيات الحوثي الإرهابية.

قد يهمك أيضاً :

 “ألوية العمالقة” تستعد لتحرير مديرية عين على حدود مأرب وتُمهل الحوثيين للانسحاب

 “ألوية العمالقة” تُحرر جبل “عتيق” الاستراتيجي في شبوة والحوثيون يبيعون أسلحتهم في بيحان

المصدر: المغرب اليوم | أخبار
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com


مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | أخبار

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 19611 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*