مندوبية التخطيط تؤكد أن الأمن وجودة ظروف المعيشة من الأسباب الرئيسية لاختيار المغرب كوجهة

تاريخ النشر الأصلي: 23 يونيو، 2021

مندوبية التخطيط تؤكد أن الأمن وجودة ظروف المعيشة من الأسباب الرئيسية لاختيار المغرب كوجهة

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن الأمن وجودة ظروف المعيشة من الأسباب الرئيسية التي دفعت بالمهاجرين إلى اختيار المغرب كوجهة.وأوضحت المندوبية، في مذكرة همت نتائج البحث الوطني حول الهجرة القسرية لسنة 2021، أن حوالي مهاجر واحد من كل خمسة (19.1 في المائة) اختار القدوم إلى المغرب بسبب الأمن السائد به، 19.3 في المائة لدى الرجال و18.9في المائة لدى النساء. ويتعلق السبب الثاني بجودة ظروف المعيشة بالمغرب بنسبة 18 في المائة ( 17.2 في المائة لدى الرجال و19 في المائة لدى النساء).

ومن خلال نتائج هذا البحث، الذي شمل عينة من 3000 مهاجر، موزعين على 2200 مهاجر في وضعية غير قانونية أو ممن تمت تسوية وضعيتهم و800 لاجئ أو طالب لجوء، تمت الاشارة الى أن هناك أسباب أخرى، منها نصائح أفراد العائلة بنسبة 10.7 في المائة والقرب من أوروبا (10.6 في المائة)، والدراسة (7.9 في المائة)، ووجود سياسة هجرة توفر المزيد من الحقوق للمهاجرين (6.1 في المائة) وسهولة الوصول للمغرب (4.2 في المائة) والزواج أو التجمع العائلي (4 في المائة).

وحسب البلد الأصلي، فإن الأسباب المرتبطة بالأمن وجودة ظروف المعيشة بالمغرب صرح بها حوالي نصف السوريين (47.5 في المائة) ومواطني جمهورية الكونغو الديمقراطية (47.2 في المائة)، وحوالي ثلث الكاميرونيين ( 35 في المائة)، ومواطنو كوت ديفوار (33.9 في المائة) وجمهورية إفريقيا الوسطى (33.8 في المائة) والسنغاليون والغينيون (31.8 في المائة).

المصدر: المغرب اليوم | إقتصاد
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | إقتصاد

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 15838 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*