منتجع “فيرمونت تاغزوت باي المغربي” يفتح أبوابه الجمعة القادمة

تاريخ النشر الأصلي: 6 يوليو، 2021

منتجع فيرمونت تاغزوت باي المغربي يفتح أبوابه الجمعة القادمة

يستعد فندق “فيرمونت تغازوت باي” إلى افتتاح أبوابه يوم الجمعة 9 يوليوز 2021، وذلك في قلب منطقة تاغزوت بجهة أكاديرسوس ماسة، حيث ستضفي هذه الجوهرة الأصلية لمسة من الرفاهية والأناقة لعشاق الاستمتاع بعطلة في لقاء مباشر مع البحر، والأقدام على الشواطئ الرملية الناعمة.المنتجع سيضمن لزواره الراغبين في الاسترخاء والاستمتاع تجربة ستظل راسخة في الأذهان، وسيصبح بعد افتتاحأبوابه محطة لا مناص منها لتحقيق رغباتهم في وقت الراحة.ويقع الفندق ذو الإطلالات التي تخطف الأنفاس في موقع استثنائي في قلب خليج يحظى بالتقدير الكبير لشواطئه الرملية الذهبية في غاية الجمال، ومياهه الصافية، فضلا عن ضمان الاستمتاع بواحد من بين أفضل شروق الشمس المُبهرة والمثيرة للإعجاب.

يبعد المنتجع عن مدينة أكادير ب17 كيلومتر فقط، وهو يمتد على مساحة 18 هكتار، ويضم ما مجموعه 146 غرفة، أجنحة، فيلات، وكُلها تتمتع برؤية في غاية الروعة على المحيط الأطلسي.وعلى غرار منتجعات فيرمونت“، يُمكن لزبناء “فيرمونت تاغزوت باي” الاستفادة من خدمات المنتجع الصحي، وناديHangoutTeen، إلى جانب عدد مختلف من الأنشطة الرياضية الخارجية.

ويقترح المنتجع في برنامجه، نادي الأطفال لضمان أنشطة على حسب احتياجات كُل عائلة، وذلك بهدف خلق ذكريات عطلة تظل راسخة في الأذهان.ويسعى “فيرمونت تاغزوت باي” إلى تلبية توقعات المسافرين الذين يهتمون بأدق التفاصيل، ويوفر لهم مساحات مشتركة وأماكن إقامة شاسعة، إلى جانب وسائل راحة وتصميمات فاخرة تتماشى مع تطلعات كُل زبون.اليوم، وفي ظل الأوضاع الراهنة المتعلقة بالوباء العالمي، يعتمد المنتجع على بروتكول صحي صارم مُعترف به من لدن مكتب “فيريتاس” العالمي، الذي يُطبق بروتوكولات التنظيف والكشف الصارم للحد من انتقال الأمراض المعدية.

وتولت شركة “HKS” بشراكة مع المهندس المغربي عبد الصمد أشرعي مهمة تصميم “فيرمونت تغازوت باي”، والنتيجة مكان يجمع ما بين الرقي والأصالة.
ويضمن المنتجع الذي استوحى تصميمه من واحة الطمأنينة والهدوء ورموز الثقافة الأمازيغية، فضاء من الرفاهية جنبا إلى جنب البحر، وهو مثالي جدا لاستقبال الضيوف خلال رحلة حسية وسط الطبيعية.وفيما يخص مهمة ديكور المنتجع، تولى الاستوديو الدوليWimberlyInteriorsزمام الأمور، بصفته من بين أحسن المسؤولين على تصميم الفنادق وخلق فضاءات داخلية مُلهمة وفي غاية الروعة والجمال.

وعمل جون بول بيدرسن، كبير المصممين فيWimberlyInterior’s/ WATG على مواجهة تحدي خلق عالم من الحياة الدافئة والأصيلة، مع خطوط أنيقة والهندسة المعمارية الجريئة، التي ترمز إلى فن المعيشة والضيافة المغربية، في بيئات حميمة حيث كل التفاصيل تدعو إلى الرفاهية والاستمتاع.

في المُقابل، تم تكليف شركة Scape Design Associates الكبيرة في لندن التي صممت مشاريع فندقية عالمية في أزيد من 30 دولة بمهمة الوقوف على تفاصيل المساحات الخضراء، وتمثلت مهمتها الرئيسية في ضمان تجربة زبناء لا مثيل لها، وأن يتماشى جمال المناظر الطبيعية مع الهندسة المعمارية والبيئة والثقافة المحلية أيضا.
وتمتد مساحة المنتجع الصحي على 1400 متر مربع، وهو ملاذ من الطمأنينة والهدوء والسكينة، ويتميز على غرار مساحات أخرى من المنتجع بأجواء أنيقة، مشرقة ونشيطة أيضا، فالمكان سيكون بدون مُنازع وجهة لكل الباحثين عن لحظات من الراحة والسلام بعيدا عن ضجيج المدينة.

المصدر: المغرب اليوم | سياحة وسفر
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | سياحة وسفر

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 15835 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*