رؤساء الدول الكبرى في العالم أصبحوا هم كذلك من رواد تويتر

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس يوم 3 يونيو حزيران 2017 - رويترز

حيمري البشير كوبنهاكن الدنمارك

لم يعد دونالد ترامب لوحده شغوفا بوسائل التواصل الإجتماعي ولكن أصبح الرئيس الفرنسي كذلك يتواصل مع الفرنسيين كذلك ويرد على إنشغالاتهم. أزمة كورونا التي تعيشها  فرنسا والعالم أربكته وجعلته يتصرف تصرفات، غير لائقة ويقوم بتصريحات مستفزة. ومن بينها قصاصة صغيرة له في تويتر، خارجة عن السلوك اللبق المحترم لرئيس دولة عظمى. الأمر يتعلق بتوجيهه كلام لدولة ذات سيادة وكأنها مقاطعة تابعة لفرنسا. وحتى وإن كانت فإنه لايجرئ على ذلك لأنه وإن تصرف كماتصرف مع السلطات المغربية سيكون قد زاغ عن ثوابت الديمقراطية والشعار الذي يعرفه الفرنسيين.

السيد ماكرون خاطب السلطات المغربية بتسوية الفرنسيين العالقين بالمغرب بلهجة نلمس فيها أوامر تمس الكرامة والإنسان المغربي. ونسي أن نفس الظروف التي يعاني منها الفرنسيون العالقون في المغرب، يعاني منها المغاربة العالقون بمطار أورلي بباريزوتركيا وبروكسل، وجهات أخرى في العالم. المغرب دولة ذات سيادة ومن حقه أن يتخذ الإجراءات الصارمة لحماية شعبه من انتشار الوباء، وتسوية مثل هذه الملفات الشائكة في هذه الظروف الصعبة والتي كشف عنها ماكرون نفسه عندما قال في خطابه الأخير نحن في حرب أمام عدو لانراه.

حل مشكل العالقين يجب أن يتم بالحوار وليس بالتعليمات والأوامر، كما تفعل الدول التي يحترم فيها المسؤولون السيادة المغربية. فأزمة عميقة وتتطلب الصبر. فالدنمارك استطاعت ترحيل مواطنيها العالقين بالمغرب والذين بلغوا حوالي ألف ومئتان بالتشاور مع الحكومة المغربية. على السيد ماكرون أن لاينسى أن لفرنسا مصالح اقتصادية كبرى في المغرب. وأن المغاربة كان لهم فضل في المساهمة في تحرير  فرنسا من النازية الألمانية وفي إعادة بناء فرنسا بعد الحرب العالمية الثانية. ثم وإن كان خطاب ماكرون موجه للسلطات المغربية ذات السيادة، فالمغاربة لن يقبلوا خطابه وأوامره التي يطالب السلطات المغربية بتنفيذها في أسرع وقت ممكن. هي رسالة يجب أن يفهما فالمغرب دولة ذات سيادة والمغاربة ليسوا مقاطعة أومحمية فرنسية.

في اعتقادي أن التطورات التي يعرفها الفيروس في فرنسا كان لها تأثير كبير على سلوكه وانفاعالاته، وحتى ولو.. فمن واجبه أن لا يتجاوز في تعامله وخطابه آداب الإحترام اتجاه سلطات دولة ذات سيادة وتربطها علاقات وطيدة مع فرنساالتي رفعت شعار المساواة، والصداقة والتضامن.

حيمري البشير كوبنهاكن الدنمارك

البشير حيمري

Author: البشير حيمري

البشير حيمري - كوبنهاجن الدنمارك

About البشير حيمري 667 Articles
البشير حيمري - كوبنهاجن الدنمارك

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*