“تيليلا” تحارب الصور النمطية للمرأة في الإشهار

تاريخ النشر الأصلي: 9 سبتمبر، 2021

تيليلا تحارب الصور النمطية للمرأة في الإشهار

تماشيا مع التزاماتها في مجال محاربة الصور النمطية السلبية إزاء النساء في الوسائل والمنابر الإعلامية، تنظم القناة الثانية M2 الدورة الثالثة من جائزة “تيليلا”، مع تتويج إبداعات المواهب الشابة في الفترة الممتدة من 9 إلى 12 سبتمبر 2021.وتعود جائزة “تيليلا” لمحاربة الصور النمطية في الوصلات الإشهارية، وتتوج الوصلات التي تحترم صورة المرأة وتعيرها الاحترام والاعتبار اللذين يليقان بها كنصف المجتمع.وأفاد بلاغ بأن جائزة “تيليلا” تحرص منذ سنة 2018 على أن تكون موعدا متميزا في عالم التواصل والمجال الإعلامي، للمساهمة في التعريف بالدور المهم والحاسم في الترويج لصورة إيجابية عن المرأة داخل المجتمع المغربي.وتعمل هذه الجائزة، حسب البلاغ ذاته، على مكافأة العلامات والإبداعات الإشهارية الأكثر التزاما بالاحترام التام للمناصفة ما بين الجنسين، ومحاربة الصورة النمطية التي تعطي صورا سلبية عن المرأة، وتتغاضى عن مكانتها داخل المجتمع.وأضاف المصدر نفسه أنه من المرتقب أن يتم إعلان المتوجين برسم هذه الدورة الثالثة في الـ8 من أكتوبر، بعد مداولات لجنة تحكيم مستقلة مكونة من أحمد غزالي، رئيس سابق للهيئة العليا للسمعي البصري، حكم ورئيس الفدرالية الوطنية لجمعية القروض الصغرى، وإلهام هراوي، مديرة مصلحة الإشهار لدى الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، وإدريس كسيكس، كاتب ومؤلف روائي، ونرجس النجار، سينمائية.

تيليلا..مسابقة لتكريم المواهب الشابة
وارتأت القناة الثانية M2، على هامش هذه الدورة الثالثة، الذهاب أبعد في الرهانات المحيطة بتمثيلية صورة المرأة في المشهد الإعلامي؛ فعلاوة على تتويج الفاعلين الأكثر التزاما بالمنظومة الإعلامية، تستثمر القناة الثانية اليوم في المستقبل، وتُعِد الخلف من خلال هذا المستجد المتمثل في تنظيم مسابقة “تيليلا” للإبداع المفتوحة في وجه المواهب الشابة لأقل من 30 سنة.وكشفت الجهة المنظمة عن انتقاء 6 مرشحين سيشاركون في مخيم تدريبي منظم بمراكش ما بين 09 و12 سبتمبر 2021 الجاري، للتأقلم مع عالم الإشهار والرهانات المحيطة بمبدأ المناصفة وتكافؤ الفرص ما بين الجنسين.وقال البلاغ ذاته إنه من خلال جائزة “تيليلا” وباقي مبادراتها، تلعب القناة الثانية دورا رياديا كقناة مواطنة، كواحدة من أبرز القنوات العمومية بالمملكة، ساهمت في إبراز المرأة كفاعل اقتصادي، اجتماعي وسياسي، وازن في المشهد الإعلامي.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

المغربية ياسمين حسناوي تنال جائزة الرائدات في بروكسيل

مرشحات في وجدة يطمحن لتشريف المرأة في العمل السياسي

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | نساء

المصدر: المغرب اليوم | نساء
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*