“توتال” وحلفاؤها ملتزمون باتفاق التنقيب عن النفط والغاز في المياه اللبنانية

تاريخ النشر الأصلي: 12 أكتوبر، 2021

توتال وحلفاؤها ملتزمون باتفاق التنقيب عن النفط والغاز في المياه اللبنانية

قالت وزارة الطاقة اللبنانية أن تحالف شركات “توتال” الفرنسية و”إيني” الإيطالية و”نوفاتيك” الروسية، لا يزال ملتزما باتفاق التنقيب عن النفط والغاز في المياه اللبنانية.
جاء ذلك في بيان صادر عن هيئة إدارة قطاع البترول في الوزارة، ردا على تقرير صحفي محلي حول تأجيل شركة توتال التنقيب في المنطقة رقم 9 في مياه البحر المتوسط المتنازع عليها مع إسرائيل.
ويقع قسم من الرقعة 9 في المنطقة الحدودية البحرية المتنازع عليها بين لبنان وفلسطين المحتلة، حيث لم تسفر المفاوضات غير المباشرة بينهما التي انطلقت في أكتوبر/تشرين الأول 2020 برعاية الأمم المتحدة ووساطة واشنطن عن حل هذا النزاع، ما أدى إلى تعليق المفاوضات في مايو الماضي.
وقالت الهيئة في البيان إن “الائتلاف المكون من شركات توتال، وإيني، ونوفاتيك، لا يزال ملتزما باتفاقيتي الاستكشاف والإنتاج الموقعتين في كل من المنطقتين 4 و9 في المياه البحرية اللبنانية”.
وأضاف البيان، أنه “بفعل قوانين تعليق المهل العقدية (إثر كورونا)، مددت مهلة الاستكشاف إلى تاريخ 22 تشرين الأول (أكتوبر) 2022”.
وتابع أن “وزارة الطاقة اللبنانية تشدد على التزام حفر البئر الاستكشافية في المنطقة رقم 9 ضمن المهل العقدية المحددة بالاتفاقية”.
والإثنين، أشارت صحيفة “الجمهورية” (خاصة)، أن “الأسباب الحقيقية وراء طلب “توتال” التأجيل يعود لأن الميزانية التي خصصتها الشركة لإجراء عمليات الاستكشاف محصورة ومحدودة”.
وأضافت أن “الشركة تعطي الأفضلية للاستكشاف في بلدان أو آبار ترتفع فيها نسب توفر الغاز، وحقول يرجّح أنها واعدة وتجارية أكثر من لبنان”.
ووقع لبنان في شباط 2018 أول اتفاقياته مع تحالف الشركات الثلاث للتنقيب عن النفط والغاز في مياهه الإقليمية.

قد يهمك ايضًا:

المصدر: المغرب اليوم | إقتصاد
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | إقتصاد

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*