تصاعد أزمة “الهولوغرام” بين ورثة عبد الحليم ومحسن جابر

تاريخ النشر الأصلي: 26 مارس، 2021

نشبت أزمة كبيرة بين المُنتج محسن جابر، وأسرة المطرب المصري الراحل عبد الحليم حافظ، المُتمثلة في نجل شقيقه محمد شبانة، حول حقوق ملكية الإرث الفني لـ”العندليب”.

وشهدت الساعات الماضية، تبادل اتهامات بين الطرفين، عبر بيانات صحافية، قدم خلالها كل طرف أدلة تزعم أحقيته بحقوق الملكية في أعمال الفنان الراحل.

ويأتي ذلك، بعد أيام من أزمة أخرى أثارتها أسرة “العندليب”، بشأن الحفل الغنائي المُرتقب يوم 2 أبريل المُقبل، داخل قصر البارون بالقاهرة، حيث سيقف عبد الحليم على المسرح من جديد، بعد مرور نحو 44 عاماً على وفاته، وذلك بتقنية “الهولوغرام”.

وأعربت الأسرة عن استياءها الشديد، لعدم علمها بتفاصيل الحفل، وعدم حصول المنظمين على إذن مسبق بخصوص استغلال أغانيه.

استغاثة عاجلة
وقال محمد شبانة، ابن عم عبد الحليم حافظ، لـ”الشرق”، إنه سيتقدم باستغاثة عاجلة إلى رئاسة الجمهورية ضد المنتج محسن جابر، وأنه قد يلجأ للقضاء، مؤكداً أنّ “أغاني العندليب ليست ملكاً لمحسن جابر كما يزعم”.

ولفت شبانة إلى أن اسم محسن جابر غير موجود “في السجلات التجارية الخاصة بشركة صوت الفن التي أسسها الموسيقار محمد عبد الوهاب وعبد الحليم حافظ”.

وأوضح أنّ محسن جابر، يدفع مليون جنيه، مقابل استغلال المصنفات الفنية الخاصة  بـ”العندليب” من حارس قضائي، رغم أنه يربح 40 مليون جنيه سنوياً من استغلال تلك الأغاني، دون الرجوع للأسرة، لافتاً إلى محاولاته المستمرة منذ نحو 20 عاماً لاسترداد شركة “صوت الفن” قضائياً.

هولوغرام العندليب
وأشار ابن عم العندليب، إلى أنّ حفل عبد الحليم حافظ، بتقنية “الهولوغرام”، غير قانوني، مبرراً ذلك بأن التجسيد بالصوت والصورة ليس ملكاً للمنتج محسن جابر. وقال: “لن أسمح بهذا التجاوز ولن أصمت تجاهه”.

وأكد شبانة أنّ شركة “صوت الفن”، تقوم بتوزيع أغاني عبد الحليم حافظ، فقط ولا تملكها، وبذلك يكون الحفل القادم “مخالف للقانون”.

إعلان الحفل المنتظر للفنان عبد الحليم حافظ بتقنية الهولوغرام – الهيئة المنظمة
إعلان الحفل المنتظر للفنان عبد الحليم حافظ بتقنية الهولوغرام – الهيئة المنظمة
وكان محمد شبانة، أوضح في وقت سابق أن الأسرة لا تمانع في الموافقة على الحفل، شرط دفع الحقوق المادية مقابل استغلال أغاني عبد الحليم حافظ، وكذلك الاتفاق على الشكل النهائي الذي سيخرج به الحفل”. وهدّد باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد الجهة المنظمة حال تنظيم الحفل دون علم العائلة.

مهاترات ومغالطات
بالمقابل، وصف المنتج محسن جابر، في بيان تصريحات محمد شبانة، بـ “المهاترات والمغالطات”، وشدد على أن كل الأغاني هي ملك حصري لشركة “صوت الفن”.

وجاء في البيان أن”جميع أغانى الفنان الراحل عبد الحليم حافظ، هي ملك خالص لشركة صوت الفن، بموجب عقد الشركة المُبرم بين الموسيقار محمد عبدالوهاب والفنان عبدالحليم حافظ، وكذلك بموجب تنازلات موثقة من المؤلفين والملحنين مثل محمد عبدالوهاب، ومحمد الموجي، وبليغ حمدي، والشعراء حسين السيد، ومحمد حمزة، والأبنودي وغيرهم”.

ونفى محسن جابر، مزاعم محمد شبانة، بأن شركة “صوت الفن” تملك فقط حق توزيع أغاني “العندليب”، مؤكداً أنّ هذا الكلام “عارٍ تماماً عن الصحة”.

وقال جابر إن “الشركة هي المالكة لهذه الأغانى ملكية خالصة، ومحمد شبانه لا يملك إلا الحصة التي ورثها في الشركة وهى حصة صغيرة لا ترتقى لأن تكون حصة حاكمة”.

وأوضح جابر أنّ “الراحلة عليه شبانه، شقيقة الفنان عبدالحليم حافظ وبعض ورثة المرحوم إسماعيل شبانة ورثوا نصف تركة عبد الحليم وباعوا حصتهم في الشركة لنا، كما قام جميع ورثة الموسيقار محمد عبدالوهاب ببيع حصتهم في الشركة أيضاً لنا”.

وأشار إلى حصول إحدى الشركات على تصريح باستعمال أغاني الفنان عبد الحليم حافظ، في الحفل المُرتقب في “قصر البارون”.

اقرأ ايضاً:

إذاعة “الأغاني” تُقدِّم يومًا خاصًّا عن العندليب عبدالحليم حافظ

أسرار عبدالحليم حافظ ملك الرومانسية والمشاعر في ذكرى وفاته

المصدر: المغرب اليوم | فن وموسيقى
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | فن وموسيقى

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*