بعد اثارة الجدل بشأن لقاحها استرازينكا تكسب الرهان والعالم يتسابق للحصول عليه [رئيسي صحة]بعد اثارة الجدل بشأن لقاحها استرازينكا تكسب الرهان والعالم يتسابق للحصول عليه

تاريخ النشر الأصلي: 1 أبريل، 2021

“الطريقة التي تم التعامل بها مع شركة أسترازينيكا كانت مثيرة للغضب. لن ألوم القائمين عليها إذا شعروا بالغضب وقرروا الخروج من سباق لقاحات كورونا”. هذا كان رأي أحد أكبر المستثمرين البريطانيين في الشركة.لم تتوقع الشركة ورئيسها، باسكال سوريوت المعاملة المجحفة التي لقيتها بعد نجاحها في تطوير لقاح آمن في سرعة قياسية، وتوقيع عقود لتوفير ملياري جرعة، وكل ذلك بدون تحقيق ربح.يمكن أن نتفهم توقع سوريوت الحصول على جائزة لقاء جهوده. لكنه بدلاً من ذلك يتعرض للهجوم من ساسة أوروبيين مثل عضو البرلمان الأوروبي، البلجيكي فيليب لامبرتس، الذي اتهم الشركة بالتعالي وخيانة الأمانة، إذ يراها “بالغت في وعودها، وقصرت في الوفاء باتفاقاتها”.ويرى البعض أن كل هذا السجال مثير للمشاكل بلا طائل.
وضيعت أسترازينيكا أرباحا بقيمة 20 مليار دولار، في الوقت الذي أصبحت فيه أسماً معروفاً في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة لكن لدواع سلبية.

قد يهمك أيضا:

المغرب يقتني شحنات جديدة من لقاح أسترازينيكا من كوريا الجنوبية والهند

 10 عادات صحية لا تحتاج سوى دقيقة واحدة لتغير حياتك

المصدر: المغرب اليوم | صحة وتغذية
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: elaioun@hotmail.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | صحة وتغذية

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*