الولايات المتحدة تدرس رفع بعض أقسى عقوباتها ضد إيران

تاريخ النشر الأصلي: 29 أبريل، 2021

الولايات المتحدة تدرس رفع بعض أقسى عقوباتها ضد إيران

نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين حاليين وسابقين لم تكشف عنهم، بأن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تدرس إمكانية رفع بعض أقسى العقوبات التي فرضتها ضد إيران بالكامل تقريبا، لكي تعود إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة.موسكو – سبوتنيك. ووفق الوكالة، رفض المسؤولون الأمريكيون تحديد العقوبات التي يمكن رفعها، لكن أشاروا في الوقت نفسه إلى أن الحديث قد يدور عن العقوبات المتعلقة بالاتفاق النووي، أو الإرهاب وتطوير الصواريخ وحقوق الإنسان.لكن المسؤولين أكدوا إنه لم يتم اتخاذ أي قرارات حتى الآن.يذكر أنه بوقت سابق من اليوم، أعلن رئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني، مجتبى ذو النور، أن الأميركيين وافقوا خلال محادثات فيينا على رفع عقوبات بينها المفروضة على النفط.

وانتهت اليوم جولة جديدة من محادثات فيينا حول الاتفاق النووي، بحضور وفد إيراني وممثلون عن الاتحاد الأوروبي وروسيا والصين وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا، حيث قرر المشاركون في الاجتماع تسريع عملية المحادثات واتفقوا على مواصلة أنشطة مجموعات الخبراء في مجالي رفع الحظر واللجنة النووية بشكل مكثف وسريع، بهدف إعادة العمل بالاتفاق الموقع عام 2015.وتستضيف العاصمة النمساوية، منذ مطلع الشهر الحالي، اجتماعات اللجنة المشتركة حول خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني، من أجل تحقيق عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي، ورفع العقوبات الأمريكية عن إيران، والاستعادة الكاملة للاتفاق النووي.وأكد الاتحاد الأوروبي، أن الولايات المتحدة تشارك في الحوار، دون أن تخوض في أي اتصالات مباشرة مع الطرف الإيراني، الذي يرفض التفاوض مع إدارة الرئيس جو بايدن، قبل رفع العقوبات.

قد يهمك ايضا:

” تركيا قد تجمد اتفاقا دفاعيا مع واشنطن ردا على موقف بايدن تجاه إبادة الأرمن

الخارجية الأميركية تعلن موعد استئناف محادثات الاتفاق النووي مع إيران

المصدر: العرب اليوم – الرئيسية
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: العرب اليوم – الرئيسية

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 13612 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*