الفنان هاني شاكر يستعد لدخول مجال التمثيل للمرة الأولى

تاريخ النشر الأصلي: 28 سبتمبر، 2021

الفنان هاني شاكر يستعد لدخول مجال التمثيل للمرة الأولى

من المعروف أن نقيب المهن الموسيقية المصرية، الفنان هاني شاكر، أصدر قراراً يقضي بتغريم المطرب المصري أحمد سعد 20 ألف جنيه، وذلك بعد أن أحيا حفلاً غنائياً في الساحل الشمالي على فلاشة.وتحدث شاكر، في تصريحات لة، عن ذلك القرار، الذي جاء على خلفية عدم التزام “سعد” بقرار النقيب، كما تحدث عن حقيقة التراجع عن سحب الترخيص من حسن شاكوش، وقرار الفلاشة بشكل عام، ووضع مطربي الراب من ذلك القرار، إضافة إلى علاقته بالسوشيال ميديا، ودخول مجال التمثيل.
وقال هاني شاكر: “أحمد سعد أخطأ لأنه لم يلتزم بقرار النقابة، واحيا حفلاً غنائياً في الساحل على الفلاشة دون فرقة موسيقية، بالتالي هو يستحق هذا العقاب، ولا توجد مجاملات في القرارات، وهو أرسل لي اعتذاراً عما فعله ووعدني بأنه سوف يلتزم بالقرار في حفلاته المقبلة”.
وأعلن هاني شاكر استعداده لدخول مجال التمثيل، وذلك من خلال عمل درامي، قائلاً: “أعمل على فكرة مسلسل مع السيناريست أيمن سلامة، وأتمنى أن يوفقنا الله ويتم تنفيذها”.وعن سحب الترخيص من حسن شاكوش، قال: “السبب في إيقاف حسن شاكوش ورضا البحراوي هو الفيديوهات الغريبة التي رأيناها، والتي لا تعبر عن قيمنا وأخلاقنا ومبادئنا وعاداتنا وتقاليدنا، وأعتقد هذا أقل عقاب يتم تطبيقه عليهم، وقرار سحب الرخصة من شاكوش نهائي لا تراجع فيه، فهو قرار تم اتخاذه بإجماع من المجلس”.

وأصدرت نقابة المهن الموسيقية في مصر، برئاسة الفنان هاني شاكر، قراراً بمنع التعامل مع عدد من مطربي الراب والمهرجانات؛ باعتبارهم أعضاء غير عاملين بالنقابة، ولم يحصلوا على تصاريح بالغناء.وأشارت المهن الموسيقية في مصر، في بيان، إلى أنه “استكمالاً للمتابعة، وإصراراً منها على تنفيذ القرارات بكل حزم، قرر مجلس النقابة منع التعامل مع عفرتو ومروان موسى، لأنهما ليسا من أعضاء نقابة، ولم يحصلا على تصاريح بالغناء”، محذرة من التعامل معهما.

ولفتت إلى أن “المجلس قرر، أيضاً، منع التعامل مع (ريشا)، و(كوستا)؛ لأنهما ليسا من أعضاء النقابة، وغير مصرح لهما بالغناء، وخالفا قرار النقابة بشأن منع الغناء على فلاشة”.كما قرر مجلس النقابة – بحسب البيان – منع التعامل مع محمود معتمد؛ كونه ليس عضواً، وخالف القرار الصادر بمنع الغناء على “فلاشة”.وتعرض نقيب الموسيقيين في مصر، الفنان هاني شاكر، لانتقادات وهجوم كبير، عقب قرار إيقاف مروان موسى وعفروتو، وآخرين ممن يغنون “الراب” في مصر، ملزماً إياهم بالغناء مع فرقة موسيقية.
وطالب البعض بمنع هاني شاكر من التدخل في عمل مطربي الراب، مشيرين إلى أنه مُصرّ على التحكم في معايير المجتمع التي تغيرت مع الزمن.واتهم البعض شاكر بأنه يغار من أي شخص يحقق قدراً من الشهرة في الوسط الفني والغنائي تحديداً، موجهين له نصيحة بترك من يريد الغناء أن يغني كما يُريد، وكلٌّ يسمع ما يحلو له؛ لأن الممنوع مرغوب، ولو منع كل شيء يرى من وجهة نظره أنها خطأ، سيعيش الناس في فراغ، على حد قولهم.ورأى البعض أن من يتولون زمام الأمور في ‏نقابة المهن الموسيقية في مصر من جيل يعيش في الخمسينات، ولا يُريدون أن يسمع الناس سوى عمرو دياب وتامر حسني، معبرين عن رفضهم لذلك تماماً.

وقررت منع مطرب المهرجانات حسن شاكوش من الغناء، وسحب الترخيص السنوي منه نهائياً، ووقف المطرب رضا البحراوي لمدة شهرين عن الغناء، مع إلزامه بدفع راتب فرقته الغنائية طوال مدة الإيقاف، وذلك على خلفية التشابك اللفظي الذي وقع بينهما في إحدى حفلات الساحل الشمالي.كما قررت نقابة الموسيقيين، إثر أزمة حسن شاكوش ورضا البحراوي، منع أي مطرب من الغناء بـ”فلاشة” (أي بطريقة بلاي باك)، وإلزام كل فنان بمصاحبة فرقة موسيقية لا تقل عن 8 عازفين.

قد يهمك ايضًا:

المصدر: المغرب اليوم | فن وموسيقى
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com


مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | فن وموسيقى

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*