الطالب المغربي ينسج أحلامًا يجب أن نساعده على تحقيقها

تاريخ النشر الأصلي: 29 مايو، 2021

الطالب المغربي ينسج أحلامًا يجب أن نساعده على تحقيقها

أعلن وزير الشغل والإدماج المهني محمد أمكراز، اليوم الجمعة، عن توقيع اتفاقيات مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، وشركاء آخرين، ستمكن من خلق جسر بين الطالب وسوق الشغل، وتساعد على اختصار المسافات لفهم آليات هذه السوق من طرف الطلبة المتخرجين.

وقال أمكراز خلال مراسيم توقيع اتفاقيات الشراكة المتعلقة بالتكوين والإدماج في مجال التعليم الأولي والنهوض بالتشغيل، إن هذه الخطوة تعتبر اللبنة الأساسية لتكوين الأجيال، ومدخل للاهتمام بمرحلة مهمة من مراحل عمر الطفل المغربي، والتي يبني خلالها علاقاته الأولى مع المجتمع.

واعتبر أمكراز أن هذه الاتفاقيات الموقعة اليوم، ثمرة عمل مشترك بين مختلف الفاعلين من قطاعات وزارية ومؤسسات عمومية وجمعيات المجتمع المدني، تنطلق من مقاربة طموحة تعكس الانشغال بإعداد الأجيال المستقبلية على أحسن وجه.

وأشار أمكراز إلى أن التوقيع على اتفاقيات حول الإدماج الاقتصادي للشباب، لاسيما من خلال توثيق الشراكة بين الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات وجامعة محمد الخامس بالرباط، من المنتظر أن تتوج مجهودات الطلبة وتحصيلهم العلمي بمواكبة فعالة للتعرف على سوق الشغل واكتساب الأدوات اللازمة للاندماج في الحياة العملية.

ودعا أمكراز إلى ضرورة أن تحظى كل المبادرات والمشاريع التي تهدف إلى ترسيخ أهمية التعليم الأولي بانخراط مجتمعي ومؤسساتي متكامل، وقال “ونحن اليوم كفاعلين وشركاء تقع علينا مسؤولية النهوض بالعنصر البشري منذ السنوات الأولى للتمدرس إلى حدود المرحلة النهائية من التخرج، وبين هاتين الفترتين يكون الطالب المغربي قد نسج أحلاما وآمالا كبيرة، يجب علينا أن نساعده على تحقيق ولو جزء منها”.

وذكر أمكراز بأهمية الشراكة التي سنضع ركائزها الأساسية بين جامعة محمد الخامس بالرباط والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، والتي ستمكن من خلق جسر بين الطالب وسوق الشغل، وتساعد على اختصار المسافات لفهم آليات هذه السوق من طرف الطلبة المتخرجين.

كما ستؤطر اتفاقية تعزيز مواكبة حاملي المشاريع من الطلبة المتخرجين على إحداث مشاريعهم الخاصة وتطوير منظومة التشغيل الذاتي، عبر تكوينات جماعية أو تأطير فردي يتضمن المواكبة لإعداد دراسة الجدوى والمواكبة خلال الإجراءات الإدارية، وخصوصا المواكبة البعدية التي تشكل إحدى الضروريات لتفادي تعثر المقاولة الناشئة وضمان استمراريتها.

وعبر أمكراز عن أمله في أن يتم تعميم هذه المبادرة التي تندرج في إطار توجهات المخطط الوطني للنهوض بالتشغيل، مشيرا إلى أن “الرهان معقود على إنجاح هذه التجربة التي ستساهم بلا شك في تنمية وتطوير التعليم ببلادنا، وكذا تعزيز جسور التواصل والانفتاح على إمكانيات سوق الشغل، بما يستجيب لحاجيات المواطن المغربي والمقاولة المغربية، ويساهم في التنمية المستدامة “

قـــد يهمــــــــك ايضـــــــًا:

نقابة تطالب “أمزازي” بالكف عن محاولات التأثير في إرادة الأطر التربية بالانتخابات المهنية
برمجة إحداث 30 وحدة للتعليم الأولي بالحسيمة بغلاف مالي يناهز 6 ملايين درهم

المصدر: المغرب اليوم | تعليم
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | تعليم

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*