الصين تولي أهمية بالغة للنموذج التنموي الجديد في المغرب

تاريخ النشر الأصلي: 16 يونيو، 2021

الصين تولي أهمية بالغة للنموذج التنموي الجديد في المغرب

قال سفير جمهورية الصين الشعبية بالرباط ، لي تشانغلين، الثلاثاء بالرباط، إن بلاده تولي أهمية بالغة للتقرير العام حول النموذج التنموي الجديد في المغرب بهدف تحديد فرص جديدة للتعاون الثنائي.وأوضح تشانغلين، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش تقديم رئيس اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، شكيب بنموسى، لخلاصات التقرير لعدد من السفراء وأعضاء بالسلك الدبلوماسي المعتمد بالمغرب، “لقد عبأنا مترجمين صينيين يعملون في المغرب لترجمة هذا التقرير”، وهي الترجمة التي شارفت على الانتهاء وستكون نسخة منه باللغة الصينية متوفرة بالسفارة في غضون أسبوعين.

وأبرز الدبلوماسي الصيني أن إنجاز هذه الترجمة يأتي للتعرف على أولويات التنمية في المملكة وتحديد الفرص الجديدة المتاحة بغرض تعزيز التعاون الثنائي وملاءمة هذه الأولويات مع الاستراتيجية الصينية في هذا المجال، بهدف الارتقاء بعلاقات الشراكة بين البلدين إلى مستوى أعلى.وخلال هذا الاجتماع، الذي انعقد طبقا للتوجيهات الملكية السامية الرامية لعرض التقرير على أوسع نطاق ممكن على المستويين الوطني والجهوي ، استعرض السيد بنموسى النهج المتبع لإعداد هذا النموذج، الذي يعد ثمرة عملية تفكير أطلقها سنة 2017 جلالة الملك محمد السادس الذي دعا جميع القوى الحية في البلاد للمساهمة فيه.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، قد ترأس يوم الثلاثاء 25 ماي 2021، بالقصر الملكي بفاس، حفل تقديم التقرير العام الذي أعدته اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، واستقبل بهذه المناسبة السيد بنموسى الذي قدم لجلالته نسخة من التقرير.وكان جلالة الملك أمر بهذه المناسبة، بنشر تقرير اللجنة الخاصة للنموذج التنموي، ووجه اللجنة لإجراء عملية واسعة لتقديم أعمالها، وشرح خلاصاتها وتوصياتها للمواطنين ومختلف الفاعلين، بكل جهات المملكة.

قد يهمك ايضا:

سفير الصين بالمغرب يتفقد بعثة طبية بمدينة تازة

الملك محمد السادس يؤكد عزمه على توسيع التعاون بين المغرب والصين

المصدر: المغرب اليوم | إقتصاد
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | إقتصاد

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*