الشغب و إضرام النار في الطريق العام و رشق دوريات تابعة للأمن يقود 18 شخصاً إلى السجن

تاريخ النشر الأصلي: 18 أبريل، 2021

قرر وكيل الملك بابتدائية إنزكان، زوال السبت 17 أبريل الجاري ، إيداع 18 شخصا بسجن أيت ملول، وتحويل قاصرين لمركز حماية الطفولة، وذلك عقب تورطهم في أعمال شغب، ورشق دوريات تابعة للأمن الوطني والقوات المساعدة، وإضرام النار في الطريق العام في إطارات مطاطية، ليلة أول وثاني أيام رمضان الجاري.

و علم “المغرب 24” من مصادر أمنية، بأن مجموع الأشخاص الذين تم توقيفهم في أعمال الشغب، بلغ 61 شخصا، ينحدرون من حي تراست بمدينة انزكان، ومدينة الدشيرة الجهادية، وخمسة منهم من مدينة أيت ملول.

وأضافت مصادرنا، بأن الموقوفين تم وضعهم جميعا تحت تدابير الحراسة النظرية، منذ لحظة توقيفهم، وتم الاستماع إليهم في محضر رسمي، وسيتم تقديمهم عبر دفعات أمام وكيل الملك بابتدائية إنزكان.

تجدر الإشارة إلى أن السلطت المحلية والأمنية والقوات المساعدة، جندت كافة قواها بكل من إنزكان، وأيت ملول، والدشيرة الجهادية، لفرض قرار الحجر الصحي التام الذي فرضته الحكومة، ومنع التنقل ابتداء من الساعة الثامنة مساء إلى حدود السادسة صباحا، غير أن شبابا أغلبهم قاصرين، خرجوا في مسيرات واحتجاجات، بحي تراست في اليوم الأول من رمضان، وانتقلت العدوى إلى مدينتي الدشيرة الجهادية وأيت ملول في اليوم الثاني، مما حدا بالقوات العمومية، تكثيف حملاتها التمشيطية، ومنع التجمعات، مما أسفر على جملة من التوقيفات في صفوف المخالفين.

قد يهمك ايضا

وزير الصحة المغربي يتفقد التلقيح ضد الوباء في الكركرات

تفاصيل المستفيدين من تلقيح “كورونا” في المغرب‬ 

المصدر: المغرب اليوم | أخبار
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | أخبار

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 13489 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*