الحياة تعود للشواطئ المغربية و مهنيون يعولون على “الأجازات” لتعويض الخسائر

تاريخ النشر الأصلي: 2 يونيو، 2021

الحياة تعود للشواطئ المغربية و مهنيون يعولون على “الأجازات” لتعويض الخسائر

بدأت الحياة تعود تدريجيا ل شواطئ المملكة المغربية  بعد قرار السلطات الرسمية القاضي بالسماح للمصطافين التوجه و السباحة في  الشواطئ المغربية  شريطة احترام التدابير الاحترازية و الوقائية.قرار السلطات و الذي أتي ضمن حزمة إجراءات همت تخفيف تدابير الحجر الصحي، ساهمت في عودة الرواج نسبيا لبعض الأنشطة الموسمية التي كانت متوقفة بسبب تداعيات الجائحة.و تنفس المهنيون الذي يشتغلون بالفضاءات الشاطئية الصعداء بعد القرار الأخير، فيما أوضح بعضهم أن عطلة نهاية الأسبوع القادمة ستشكل بداية صفحة جديدة في مسار استئناف نشاطهم.

و يعول المهنيون على فصل الصيف و خاصة عطل نهاية الأسبوع لتعويض الخسائر الفادحة التي تكبدوها جراء توقف أنشطتهم لأشهر عديدة، و منهم المقاهي و المطاعم المتواجدة بالشريط الساحلي و كذا أصحاب تأجير المظلات الشمسية و الشقق المفروشة و السباحين المنقدين الموسميين و باعة المثلجات و المواد الغذائية المتنقلين و غيرهم من الأشخاص الذين ينشطون بشكل أكبر في موسم الاصطياف.

قد يهمك ايضا:

السلطات المحلية في أغادير تقرر فتح الشواطئ

سلطات أغادير تُعيد فتح الشواطئ وتحديد موعد إغلاق “سوق الأحد”

المصدر: المغرب اليوم | سياحة وسفر
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | سياحة وسفر

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 14646 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*