الجيش الروسي يهب لمساعدة المتضررين من الفيضانات أقصى شرق البلاد

تاريخ النشر الأصلي: 27 يونيو، 2021

الجيش الروسي يهب لمساعدة المتضررين من الفيضانات أقصى شرق البلاد

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، أنها قامت بتعزيز مجموعة العسكريين المشاركين في مساعدة السكان المتضررين من الفيضانات في مقاطعة آمور بأقصى شرق روسيا.

وقالت الوزارة أن عدد العسكريين المشاركين في أعمال المساعدة وصل إلى 1520 فردا، مضيفة أن عدد السيارات وغيرها من الآليات تمت زيادتها إلى 150 قطعة، بما فيها شاحنات ثقيلة رباعية الدفع، وصهاريج لتزويد السكان بماء الشرب، ومعدات هندسية.

وذكرت وزارة الدفاع أن أعدادا من منتسبي المنطقة العسكرية الشرقية من القوات المسلحة وطلبة إحدى الكليات العسكرية المحلية يشاركون في تشييد سد على ضفاف نهر آمور وأحد روافده، نهر زييا، لمنع غمر مدينة بلاغوفيشينسك الواقعع قرب مكان التقائهما.

كما يساعد العسكريون السكان المحليين في إزالة الأنقاض وتنظيف المنازل ونقل حقائب السكان.

واليوم السبت تجاوز منسوب المياه في نهر آمور مستوى العام 2013، حينما شهدت مقاطعة آمور أحد الفيضانات الأكثر كارثية.

وقالت السلطات المحلية أن ثلاثة مراكز إيواء مؤقتة تم إنشاؤها في مدينة بلاغوفيشينسك لاستقبال المتضررين جراء الفيضانات.

قد يهمك ايضاً :

الجيش الروسي يدمر شبكة كهوف لقيادة المسلحين قرب تدمر

الجيش الروسي يتسلم رادارا لكشف الدرونات الصامتة

المصدر: المغرب اليوم | بيئة
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | بيئة

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*