الباحث المغربي ايت بنعبد الله ضيف الرئيس الفرنسي ماكرون في احتفالية مِئويّة الفيلسوف إدغار موران

تاريخ النشر الأصلي: 9 يوليو، 2021

الباحث المغربي ايت بنعبد الله ضيف الرئيس الفرنسي ماكرون في احتفالية مِئويّة الفيلسوف إدغار موران

بحضور الباحث المغربي عبد اللطيف أيت بنعبد الله، احتفل الفيلسوف وعالم الاجتماع إدغار موران مساء اليوم الخميس 8 يوليوز، بمِئويّته، حيث يرتقب ان يناقش ماضيه كعضو في المقاومة، مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وبحضور ثلة من المثقفين والشخصيات الهامة.

وظهر في صور الاحتفال ضمن الضيوف الشرفيين برفقة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الملكي أندري أزولاي الباحث و الخبير الدولي في المعمار الهندسي المغربي الاصيل عبد اللطيف ايت بنعبد الله، الذي شرف المغرب و مراكش وحومة سيدي بن سليمان الجزولي.

وتعتبر ذكرى مرور 100 عام على ميلاد الفيلسوف الفرنسي حدثا هاما في فرنسا، حيث تزامن احتفال موران بهذه المناسبة، من مع عقد مؤتمر في اليونسكو، لتكريم عمله وفكره ذي التأثير العالمي.وتحدث مؤلف (إشاعة أورليان) لمدة أربعين دقيقة، من مقر المنظمة الدولية في باريس بعد تنظيم مائدتين مستديرتين حول مناقشة عمل وحياة هذا المفكر متعدد الأوجه.

وولِد إدغار ناحوم الذي يعتبر أحد أعظم مفكري القرن العشرين، في باريس عام 1921، وهو من عائلة يهودية أصلها من سالونيكا في اليونان. فهو الابن الوحيد لها، فقدَ والدتَه في سن العاشرة. في عام 1942 انضم إلى المقاومة، وهناك اختار الاسم المستعار«موران»، الذي قرّر الاحتفاظ به. عمِل خلال حياته في الصحافة والحزب الشيوعي (الذي استُبعد منه)، وفي المركز الوطني للبحث العلمي (CNRS).

المصدر: المغرب اليوم | ثقافة
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | ثقافة

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*