اغتيال قاسم سليماني وصمت الأمين العام للأمم المتحدة والمنظمات الجهوية<الجامعة العربية منظمة التعاون الإسلامي،مجلس الجامعة العربية الإتحاد الأوروبي ،والإتحاد الإفريقي

لماذا لم يصدر أي بيان من الأمين العام حول اغتيال قاسم سليماني رغم خطورة الجريمةالمرتكبة والغير القانونية.لماذا صمتت منظمة التعاون الإسلامي الذي تعتبر إيران عضوا فيه.؟لماذا صمت مجلس التعاون الخليجي رغم أن العملية تشكل خطورة كبيرة على المنطقة؟ لماذا لم يصدر أي بيان من الإتحاد الأوروبي كذلك اللهم مواقف بعض الزعماء ،لأن اغتيال الرجل الثاني في إيران ربما يسبب تصعبدا خطيرا في المنطقة قديؤدي إلى صعوبة تزويد السوق العالمي بالذهب الأسود الذي يمر عبر مضيق هرمز؟

كان متوقعا أن يلتجأ الرئيس ترامب لاستفزاز إيران وجرها لحرب حتى يغطي  على الفضائح التي ارتكبها،والقرار المتخذ في الكونكرس الأمريكي لمساءلته حول  هذه الأخطاء التي تسيئ للديمقراطية التي تميزت بها الولايات المتحدة الرئيس ترامب بممارسته ضغوط على الرئيس الأوكراني لم يتقبلها الديمقراطيون  وسارعوا ،يسابقون الزمن من أجل الإطاحة به قبل أن تندلع حربا بالمنطقة ستحرق الأخضر باليابس.المشكل هو أن الدول الكبرى كروسياالحاضرة في المنطقة لم تبين موقفها الواضح اللهم استنكارها من خطورة الموقف في حالة ما إذا قررت إيران الإنتقام من مقتل قاسم سليماني.

إن الغموض الذي مازال يكتنف تصفية الرجل الثاني في إيران.والفزع الذي تعيشه المنطقة بكاملها ،خصوصا في حالة إذا قررت إيران الإنتقام من أمريكا والدول الحليفة لها في المنطقة بضرب  القواعد الأمريكية ،وضرب مصفات البترول،ومن شأن ذلك خلق أزمة عالميةوربما حرب عالمية ثالثة لأن إيران لن تستثني إسرائيل .ومن دون شك في حالة إذا نشبت حرب فإن دول الخليج ستؤدي ضريبة المؤامرات التي قادتها ولازالت تقودها ضد العديد من الدول كما يجري في ليبياحاليا

البشير بن محمد حيمري كوبنهاكن الدنمارك

البشير حيمري
Author: البشير حيمري

البشير حيمري - كوبنهاجن الدنمارك

About البشير حيمري 702 Articles
البشير حيمري - كوبنهاجن الدنمارك

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*