اتفاقيات فلاحية جديدة تهدف إلى تشكيل رافعة حقيقية لتنمية العالم القروي

تاريخ النشر الأصلي: 29 مارس، 2021

القطاع الفلاحي بالمغرب مقبل خلال العقد الحالي على تطورات مهمة بفضل الاستراتيجية الجديدة “الجيل الأخضر” الممتدة إلى سنة 2030، التي تسعى أبرز أهدافها إلى انبثاق وتقوية طبقة وسطى فلاحية تشكل عامل توازن ورافعة للتنمية الاقتصادية.

ومن أجل تحقيق مختلف الأهداف المسطرة في الاستراتيجية، جرى الأسبوع الجاري توقيع 21 اتفاقية بين القرض الفلاحي للمغرب والأطراف المعنية في القطاع الفلاحي والعالم القروي، من قطاع حكومي ومؤسسات عمومية والفيدراليات البيمهنية للفلاحة والكونفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية.

وتسعى الاتفاقيات سالفة الذكر لتطوير القطاع الفلاحي باعتباره مساهما أساسيا في الناتج الخام الداخلي، إضافة إلى توفير الاستقرار السوسيو-اقتصادي لشريحة واسعة من السكان، وتشكيل رافعة حقيقية لتنمية العالم القروي.

الفدراليات البيمهنية
لإضفاء الطابع الرسمي على الالتزامات، جرى توقيع 18 اتفاقية مع الفيدراليات البيمهنية، وهي متعلقة بالتزامات كل من القرض الفلاحي للمغرب والفيدراليات البيمهنية، بهدف مرافقة جميع السلاسل الإنتاجية في تفعيل الأهداف المحددة في إطار البرامج التعاقدية المتعلقة بها خلال الفترة 2021-2030، عبر تسهيل الولوج إلى التمويلات التي توفرها مجموعة القرض الفلاحي للمغرب لكافة الفاعلين.

ووضعت هذه الاتفاقيات إطار المواكبة التي ستوفرها مجموعة القرض الفلاحي للمغرب لكل سلسلة إنتاج في إطار الاستراتيجية الفلاحية الجديدة. وبناء عليه، تعهدت المجموعة بالتعبئة إلى جانب كل سلسلة من سلاسل الإنتاج الفلاحية عبر تكييف عرضه من أجل تمكين الفاعلين من تحقيق أهدافهم من حيث الاستثمارات (تعزيز فعالية السلاسل الإنتاجية، تحديث أدوات التثمين والإنتاج، عصرنة قنوات التسويق، تنمية السوق الداخلية و/أو الدولية، إنشاء وحدات التحويل، تثمين المنتجات).

اتفاقيتان رباعيتا الأطراف
وبالإضافة إلى الاتفاقيات سالفة الذكر، تم توقيع اتفاقيتين رباعيتي الأطراف على مستوى عال بين وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وجامعة الغرف الفلاحية، و”كومادير”، والقرض الفلاحي للمغرب.

تهدف هاتان الاتفاقيتان إلى مواكبة تفعيل الاستراتيجية الفلاحية الجديدة “الجيل الأخضر 2020-2030″، بشكل خاص في ما يتعلق بتشجيع ريادة الأعمال لدى الشباب في الوسط القروي، وتنمية السلاسل الفلاحية.

قد يهمك ايضا :

ارتباك بحسابات أصحاب المحاصيل الفلاحية في المغرب بسبب”كورونا”

ارتفاع صادرات القطاع الفلاحي في المغرب رغم تداعيات “كورونا” وقلة الأمطار

المصدر: المغرب اليوم | بيئة
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: info@elaiounsidimellouk.com

مصدر الخبر
Feed: المغرب اليوم | بيئة

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*