إعادة انتخاب سعيد الرحموني رئيسا للمجلس الإقليمي للناظور

تم، اليوم الثلاثاء، إعادة انتخاب سعيد الرحموني، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا للمجلس الإقليمي للناظور.

وحصل السيد الرحموني، خلال جلسة التصويت، على أصوات 12 عضوا من أصل 21 عضوا يمثلون المجلس الإقليمي، مقابل 9 أصوات لمحمد الصغيري بوديحي عن تحالف التقدم والاشتراكية والحركة الشعبية، فيما لم يحز عبد المالك أزواغ عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على أي صوت.

وعرفت الجلسة، التي جرت بحضور ممثل السلطة المحلية، انتخاب النواب الثلاثة للرئيس، حيث آل منصب النائب الأول لميلود عزوز عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والنائب الثاني لحماد دازداز عن حزب الاستقلال، فيما عاد منصب النائب الثالث لنجاة العسري عن حزب الأصالة والمعاصرة. أما مهمة كاتب المجلس، فقد كانت من نصيب بوعرفة عبد السلامة عن التجمع الوطني للأحرار، ونيابتها لسهام ضرضور عن نفس الحزب.

وعبر السيد الرحموني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن تقديره وامتنانه للثقة التي حظي بها لتولي رئاسة مجلس إقليم الناظور، معربا في الآن نفسه عن استعداده للتعامل مع جميع مكونات المجلس قصد تحقيق التنمية المنشودة.

وأضاف أن إقليم الناظور يحتاج إلى مقاربات تشاركية من أجل تنزيل ومواكبة كل البرامج والمشاريع التي تعرفها المنطقة.

يشار إلى أن حزب التجمع الوطني للأحرار حاز على أغلبية أصوات الناخبين في نتائج عملية انتخاب أعضاء المجلس الإقليمي للناظور، التي جرت يوم الثلاثاء الماضي، وذلك بحصوله على 185 صوتا، مكنته من حصد أكبر عدد من مقاعد المجلس (8 مقاعد). وقد جاء في المرتبة الثانية حزب الأصالة والمعاصرة ب 94 صوتا (4 مقاعد)، أما الرتبة الثالثة فكانت من نصيب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ب 91 صوتا (4 مقاعد)، بينما احتلت لائحة اللامنتمون (الصدق) الرتبة الرابعة ب 51 صوتا (3 مقاعد)، فيما حل حزب الاستقلال خامسا ب 50 صوتا (مقعدان).

L’article إعادة انتخاب سعيد الرحموني رئيسا للمجلس الإقليمي للناظور est apparu en premier sur MapOujda.


Go to Source
Author: Soufiane ELAHMAR

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*