أوروبا: لا يمكن الاعتماد على فيسبوك فقط من الآن فصاعداً

بعد البلبلة التي لفّت الملايين عبر العالم من مستخدمي وسائل التواصل، إثر انقطاع خدمات فيسبوك وانستغرام وواتساب لساعات مساء أمس، أكد الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، أن تلك المشكلة التي وقعت أظهرت الحاجة إلى وجود مزيد من الشركات البديلة أو المنافسة، وأكدت أنه لا يمكن الاعتماد على شركة واحدة مهما كانت كبيرة، في إشارة إلى فيسبوك.

وقالت مارجريت فيستاجر، مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون المنافسة، الثلاثاء، إن هذا الانقطاع أظهر عواقب الاعتماد على عدد قليل من الشركات الكبرى، وأكد الحاجة إلى مزيد من المنافسة.

كما أضافت بتغريدة على حسابها على تويتر “نريد بدائل وخيارات في سوق التكنولوجيا، ويتعين ألا نعتمد على عدد قليل من اللاعبين الكبار أيا كانوا، هذا هو هدف قانون الأسواق الرقمية”.

مزيد من المنافسة

وكانت فيستاجر اقترحت العام الماضي مسودة قواعد تُعرف باسم قانون الأسواق الرقمية، التي تحدد قائمة بالأمور المسموحة والأمور الممنوعة بالنسبة لشركات أمازون وأبل وفيسبوك وغوغل لإجبارها على تغيير نموذج أعمالها الأساسي للسماح بمزيد من المنافسة.

يذكر أن العطل الذي ألم بفيسبوك أمس حرم مستخدمي الشركة البالغ عددهم 3.5 مليار من الدخول إلى خدماتها للتواصل الاجتماعي والتراسل مثل واتساب وإنستغرام وماسنجر.

ووصف موقع داون ديتكتور، الذي يتتبع حالات انقطاع خدمات الإنترنت، العطل بأنه أكبر خلل على الإطلاق تتعرض له فيسبوك.

في حين تحول عدد كبير من المستخدمين إلى تطبيقات منافسة مثل تويتر وتيك توك خلال الساعات الماضية.

ولاحقا أعلنت فيسبوك أن تعديلات خاطئة في الإعدادات كانت السبب الرئيسي وراء العطل الضخم الذي كبد موقع التواصل الشهير خسائر فادحة.


Go to Source
feed: technology

Created by WPeMatico

إختر التصنيف للمزيد من الأخبار

أحدث المقالات والأخبار

About هيئة التحرير 17841 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*