أميركا تبحث عن قواعد احتياطية في السعودية تحسبا لتصعيد عسكري مع إيران

تاريخ النشر الأصلي: 19 فبراير، 2021

أكد أرفع مسؤول عسكري أمريكي في الشرق الأوسط أن الولايات المتحدة تبحث عن قواعد احتياطية في السعودية، تحسبا لخطر استهداف عسكرييها المنتشرين في المنطقة في حال حدوث تصعيد مع إيران. وقال قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال كينيث ماكينزي، أمس الخميس للصحفيين المرافقين له خلال جولة في الشرق الأوسط: “لا نبحث عن قواعد جديدة، وبودي تأكيد ذلك بوضوح. وما نريده، دون إغلاق القواعد الحالية، هو أن تكون لدينا قدرة على الانتقال إلى قواعد أخرى لاستخدامها في فترة الخطر المرتفع”.

وشدد ماكينزي على أن هذه هي الأمور التي يرغب أي مخطط عسكري حذر في القيام بها بغية زيادة مرونة قواته لجعل استهدافها مهمة أكثر صعوبة بالنسبة للخصم. وسبق أن زار ماكينزي السعودية الشهر الماضي لمناقشة إمكانية استخدام قواعد عسكرية في غرب المملكة كقواعد احتياطية للقوات الأميركية في المنطقة في حالة اندلاع نزاع مع طهران.

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية قد أفادت بوجود خطط تتعلق بموانئ وقواعد جوية في الصحراء الغربية للسعودية قد يسعى الجيش الأميركي إلى تطويرها كمواقع لاستخدامها في حال احتدام حرب مع إيران. ونفذت الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة عدة طلعات لقاذفات “بي-52″ الاستراتيجية إلى المنطقة، في خطوة يعد أنها جاءت لـ”استعراض العضلات” على إيران.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الاتحاد الأوروبي يعمل على تنظيم اجتماع غير رسمي مع كل أطراف الاتفاق النووي الإيراني والولايات المتحدة

البنتاغون يؤكد على أهمية الشراكة الدفاعية مع المملكة العربية السعودية

المصدر: العرب اليوم – الرئيسية
ارسلوا مقالاتكم للنشر إلى: elaioun@hotmail.com

مصدر الخبر
Feed: العرب اليوم – الرئيسية

هيئة التحرير

Author: هيئة التحرير

هيئة التحرير

أحدث المقالات

About هيئة التحرير 11031 Articles
هيئة التحرير

كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*