أمودّو / تافوغالت: أريج الفجاج

بلدة رغم تصنيفها من بين أهم المنتجعات الجبلية الطبيعية، رغم خضرتها والهدوء الذي يلفها، لا تزال تغلي فوارة من فرط ما شهدته من أحدات تاريخية، وما زالت الذاكرة المغربية تذكرالدورالذي لعبه اليزناسنيون أهلها في تاريخ المقاومة ضد الاستعمار، ليبقى عبق التاريخ المشوب بعبير زهراللوزوالخزامى والزعرور عنوانا للمنطقة، شداها واريج فجاجها.


كن أول من يعلق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


*